آخر المستجدات
جعجع يعلن استقالة وزرائه من الحكومة اللبنانية عاصفة الكترونية دعما للأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال الأحد لبنان: الداخلية تنفي استقالة الوزيرة ريا الحسن.. ولا اجتماع للحكومة الأحد.. والمتظاهرون يتدفقون إلى الشوارع عبد خرابشة لـ الاردن24: تقرير ديوان المحاسبة القادم يكشف انضباط الجهات التنفيذية الاحتلال يقدم "ماء وملح" للأردنية هبة اللبدي.. ومحاميها سيطعن بتمديد اعتقالها وزير المالية اللبناني: التراجع عن فرض أي ضريبة وإلغاء جميع المشاريع المقدمة في هذا الشأن "الاطباء" تطلب لقاء عاجل مع الرزاز.. واتفاق على الزام شركات التأمين بلائحة الاجور الطبية الضمان لـ الاردن24: بدء استقبال طلبات التعطل عن العمل لغايات التعليم والعلاج قبل نهاية الشهر حملة ارجاع مناهج الصفين الأول والرابع تواصل نشاطها.. وتدعو الأهالي للاستمرار بتسليم المناهج بعد "الجلدة الأخيرة" اللبنانيون يصرخون: إرحلوا! الأطباء لـ الاردن24: قرار الحكومة سيتسبب بتعويم كشفيات وأجور الأطباء.. وشركات التأمين ستتحكم بالسوق ممدوح العبادي ل الاردن 24 : سارحة والرب راعيها الخصاونة ل الاردن 24 : سنتخذ عقوبات رادعة بحق شركات التطبيقات التي لاتلتزم بالتعليمات تراجع حدة المظاهرات في لبنان وسط مهلة حكومية للإصلاح متعطلو المفرق لن نترك الشارع الا بعد استلام كتب التوظيف المصري ل الاردن 24 : علاوة ال 25% لموظفي البلديات ستصدر قريبا الكيلاني ل الاردن 24 : انهينا اعداد نظام تصنيف الصيادلة الخدمة المدنية : الانتهاء من فرز طلبات تعيين أمين عام «التربية» و«الإعلامية القيادية» بمراحلها الأخيرة زوجة تدس السم لزوجها وصديقه يلقيه بحفرة امتصاصية عطية للحكومة: نريد أفعالا للافراج عن اللبدي ومرعي..

اعتصام ليلي في الزرقاء تنديدا بمؤتمر البحرين ورفضا لمخططات الوطن البديل - صور

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - نفذ ناشطون من حراك بني حسن المطالب بالاصلاح وقفة احتجاجية في محافظة الزرقاء، الأربعاء، تأكيدا على رفضهم اقامة مؤتمر البحرين.
 

وقال المشاركون إن مؤتمر البحرين هو جزء لا يتجزأ من صفقة القرن التي تستهدف تصفية القضية الفلسطينية وتشكل خطرا وجوديا على الأردن بتحويله تدريجيا إلى وطن بديل.

واستهجنوا المشاركة الأردنية الرسمية في مؤتمر البحرين بخلاف الارادة الشعبية التي عبر عنها المواطنون في عدة فعاليات احتجاجية حاشدة. 

كما طالب المشاركون بالافراج الفوري عن كافة المعتقلين وعلى رأسهم المحامي نعيم أبو ردنية المشاقبة، مطالبين في ذات السياق باعتقال الفاسدين الذين دمرت سياساتهم الاقتصاد الوطني وتسببت بافقار الشعب من أجل اجباره على القبول بتسويات تتضمن تصفية القضية الفلسطينية.