آخر المستجدات
ابو غوش يفوز بالميدالية الذهبية في بطولة ال grand prix العالمية ‘‘الأمانة‘‘: 100 منزل مهجور في عمان لطفي البنزرتي على أعتاب تدريب منتخب الأردن مشاجرة مسلحة بين مجموعتين في اربد مجهولون يسرقون مقتنيات ومخطوطات لمحمود درويش الاردن يطرح عطاء لشراء 100 الف طن من القمح الحسين: مافيا تأمين غير مرخصة تحتال على الاردنيين باسم شركات التأمين.. والاسعار محددة تهريب الخبز.. مزحة أم إهانة لعقول الناس؟! الجشع ضرّ ما نفع.. اتلاف 300 طن بطاطا نتيجة سوء التخزين في السوق المركزي اربد: العثور على قنبلة قديمة بمنطقة سحم.. والامن يطوق المكان - صور الامانة: مهنة علاقات عامة وكتابة أخبار صحفية من المنزل معمول بها منذ عام 2012 نتنياهو: لا تنازل عن غور الاردن.. وإلا فستكون ايران وحماس بدلا منا اعتماد نسبة مئوية على كشف العلامات واشتراط تحقيق 50% من مجموع علامات كل مادة وفاة ثلاثة أشخاص على الطريق الصحراوي بمنطقة الحسا جديد موسى حجازين والزعبي.. اغنية "الملقي نفض جيوب الكل" - فيديو الرزاز: العنف أصبح ظاهرة مجتمعية في الاردن .. والوزارة تتعامل مع أي حالة اعتداء على حدة الخصاونة يهاجم الوطني لحقوق الإنسان: قدم خلاصات مغلوطة.. ويبدو أن بريزات غير مطلع! القضاء العراقي يأمر بإلقاء القبض على نائب رئيس إقليم كردستان الأمير علي: من واجبي الدفاع عن حق الأندية الأردنية "بداية عمان" تقرر تصفية شركة الصقر الملكي للطيران اجباريا
عـاجـل :

اطلاق سراح الدقامسة يثير غضب الاسرائيليين - صور

الاردن 24 -  
خاص - ما ان افرجت السلطات الامنية عن الجندي احمد الدقامسة والذي قضى حكما بالسجن عشرين عاما على خلفية قتله سبع مستوطنات اسرائيليات الا وانهالت عبارات الغضب الاسرائيلية احتجاجا على هذه الخطوة الاردنية.

أليكس جونز والد إحدى القتيلات الإسرائيليات وصف الإفراج عن الجندي الدقامسة بـ "اليوم الأسود والحزين بالنسبة للشعب الإسرائيلي" مضيفا " لا أعتقد أن هذا الشخص يستحق أن يكون حرًا و كان يجب أن يحكموا عليه بسبعة أحكام بالسجن المؤبد".

الاعلام العبري كذلك نقل عن والد احدى القتيلات قوله ان السفارة الاسرائيلية في عمان تبلغت الاسبوع الماضي بان الافراج عن الدقامسة اصبح وشيكا مضيفا انه الامر مؤسف .

"جميلة شوكرون" المعلمة التي كانت بصحبة القتيلات،قالت بدورها للقناة السابعة في التلفزيون الاسرائيلي ، إن خبر إطلاق سراح الدقامسة أفسد عليها وعلى الشعب الإسرائيلي فرحتهم بما يسمى عيد "المساخر" (البوريم العبري).

وطالبت كذلك المعلمة الاسرائيلية تل أبيب للضغط على السلطات الأردنية من أجل إرجاع الدقامسة إلى السجن مجددا .

الصحف العبرية لم يختلف حالها عما سبق فعناوين الصحف توشحت بغضب كبير للافراج عن الدقامسة صحيفة يدعوت احرنوت عنونت خبرها بـ "اطلاق سراح قاتل مجزرة الباقورة" واضافت الصحيفة في نص الخبر ان الاردن حكم بالسجن على الدقامسة بدلا من الحكم بالاعدام وتابعت الصحيفة ان معاهدة السلام الموقعة بين الاردن واسرائيل لا تزال لا تحظى بالشعبية.

صحيفة معارف كذلك كتبت تحت عنوان "اطلاق سراح الارهابي الذي قتل طالبات المدارس".

ووصفت الإذاعة العامة الإسرائيلية (رسمية)، صباح اليوم الأحد، الدقامسة بأنه "إرهابي".

وأضافت الإذاعة، إن الدقامسة أمضى 20 عاما في السجون الأردنية، بعد أن أفلت من حكم الإعدام بدعوى أنه "مختل عقليا".

وشاركت القناة العاشرة في التلفاز الإسرائيلي، الإذاعة العامة في وصف الدقامسة ب"الإرهابي".

وقالت انه استقبل كالأبطال، وبالاحتفالات داخل مسقط رأسه شمال الأردن، على الرغم من طلب السلطات الاردنية عدم عقد احتفالات بالإفراج عنه.

ونقل موقع صحيفة يديعوت أحرنوت الإسرائيلية الالكتروني، عن أهالي الفتيات الإسرائيليات اللواتي قتلهن الدقامسة، وصفهم الإفراج عنه بالمخيب للآمال.

وقال حازي كوهين، والد الفتاة نوريت كوهن:" الفتيات لن يعودوا، وهو الآن يعود الى بيته كأن شيئا لم يحدث".

وأضاف كوهين:" ليس هناك شك بأن هذا اليوم غير مريح وغير جيد لنا، ويجعلنا نشعر بالضيق".

وأطلق الدقامسة النار، منتصف مارس/آذار 1997 على طالبات إسرائيليات، خلال عمله جنديا في الجيش، بالقرب من الحدود الأردنية الإسرائيلية، ما أسفر عن مقتل سبع منهن وجرح خمسة آخرين.

يذكر ان الاردن افرج اليوم عن الجندي الدقامسة والذي قضى حكما بالسجن المؤبد بعد قتله سبع فتيات اسرائيليات في منطقة الباقورة في قبل عشرين عاما.



(Jo24 + الأناضول)