آخر المستجدات
استمرار تراجع التخليص على المركبات.. والبستنجي: 38 سيارة "كهربائيّة" فقط في تشرين الأول وفاة السفير الأردني في الجزائر أحمد جرادات اسرائيل توسع العدوان.. ستة شهداء منذ الصباح في ثاني ايام العدوان سائقو التكسي الأصفر يعتصمون أمام النواب.. ويطالبون بوقف عمل المركبات الخاصة و5000 طبعة - صور الكيلاني يطالب بالافراج عن عقل والمساعيد.. والأمن يمنع الزيارة عنهما الطراونة يطالب الحكومة باعادة النظر في قراراتها الاقتصادية: ايرادات المناطق الحرة انخفضت ممدوح العبادي لـ الاردن٢٤: لا ملكيات لصهاينة في الباقورة.. والحكومة قادرة على استملاك أي أرض شهيد واصابتان.. الاحتلال يواصل عدوانه على غزة لليوم الثاني المقاومة الفلسطينية ترد على العدوان الاسرائيلي.. والصواريخ تصل تل أبيب #لا_لحبس_المدين تطالب النواب بتفعيل مذكرة منع حبس المدين.. وتتحضر لاعتصام أمام المجلس الرقب يطالب الحكومة التدخل للافراج عن دكتور اردني معتقل لدى السعودية تواصل اعتصام المتعطلين عن العمل في ذيبان.. وخيمة الاعتصام تتحضر لاستقبال شخصيات وطنية ونواب تنظيم الاتصالات: إجراءات ضد منتهكي خصوصية المشتركين محدث- ارتفاع حصيلة العدوان على غزة الى 10 شهداء الباقورة والغمر.. هل صمنا ربع قرن لنفطر على شقّ تمرة؟! الاردن يدين العدوان الاسرائيلي على غزة.. ويدعو إلى رفع الحصار الجائر عن القطاع خبراء لـ الاردن24: الباقورة والغمر يجب أن تنعكس على الاقتصاد.. ومن يدعي ملكية أرض فعليه الاثبات توقيف عبدالرحمن شديفات في سجن باب الهوى دون تهمة.. واستدعاء (4) من حراك بني حسن رسالة إلى النواب: فرصة أخيرة قبل بدء تدفق الغاز الفلسطيني المسروق إلى الأردن جريمة بشعة ترتكبها حكومة النهضة بحق الأردنيين: لصوص الماء بخير!

اصلاح ذات.."البين اللي طسّنا"

أحمد حسن الزعبي

كل شيء على ما يرام..(( عملية الاصلاح السياسي عملية مستمرة ، حيث تم في اطارها انجاز الكثيرمن التشريعات الناظمة للحياة السياسية، كما ان الإصلاح الاقتصادي وضعالاردن على الطريق الصحيح واكسبه ثقة المؤسسات..لذا يجب ان يتوجه الاصلاح في المرحلة القادمة الى الاصلاح الاجتماعي...)) هذا ما قاله رئيس الوزراء حرفياّ أول أمس..حيث طمأننا ان الاصلاح السياسي تم انجازه كاملاً بحمد الله ورعايته ، "وفصفص" عظام القضايا العالقة "فصفصة" ولم يبق حجة لا للمعارضة ولا للموالاة بالمطالبة بإصلاحات جديدة بدءاً من التعديلات الدستورية مروراً بقانون انتخاب "بيخرّع " وقانون أحزاب "اخو اخته" وحرية رأي " ارفع شوفك" ، اما الاصلاح الاقتصادي فـ"عال العال"..ومستوى دخل الفرد فوق الريح والمصاري "بتزنبع..زنبعة" من أذان ذوي الدخل المحدود ، ولا يعرفون في أي الملذات والمنكرات سيصرفونها..

اذاً، لم يبق ما يعكر صفونا الا الاصلاح الاجتماعي فإذا ما انتهينا منه نستطيع ان نمد أرجلنا في مياه البحر الأحمر مسرورين مسترخين بعد نكون قد وضعنا آخر مدماكٍ في سور المدينة الفاضلة...

الرئيس يقول ..ان كل شيء على ما يرام فلا داعي لكل هذه الكتل والجبهات والحراكات متمنياً بسرّه ان تتحول جميعها الى الاصلاح الاجتماعي وذلك "ابرك" و"احلّ"..حسبما يعتقد سماحته...يعني ماذا لو صار لدينا "الجبهة الوطنية الموحّدة لرد الحردانات".. حيث تقوم هذه الجبهة بإعادة "الزعلانات" الى بيوت الزوجية "بالمونة" و"العشم" كبديل اجتماعي للجبهة الوطنية الموحدة للاصلاح ...أو ان يتم انشاء المجلس الوطني لــ" الخيّر بيقول وبغيرّ" بدلاً من المجلس الوطني للانقاذ والتغيير.. وختيار الـ 66..بدلاً عن تيار الــ 36 ( وهو حراك ضد كل ختيار أخو 66 ، ملعون حرسي، منكّد على اولاده ، ينوي ان يحرم بناته من الميراث) ...او إشهار الكتلة الوطنية الديمقراطية ( للهجر في المضاجع) ، وثم تأسيس التجمع الوطني الحر (للحد من غلاء المهور ) ...واخيراً استبدال الحراكات الشعبية الاصلاحية ..بحراكات شعبية لإصلاح ذات البين...اللي طسّنا!.

الرئيس طمأنكم على اصلاحنا السياسي والاقتصادي.. فعلى ماذا انتم قلقون؟؟!

غطيني يا كرمة العلي .. there is no benefit