آخر المستجدات
منع الزميل تيسير النجار من السفر اسماعيل هنية: مؤتمر البحرين سياسي ويستهدف تصفية القضية الفلسطينية.. ولم نفوض أحدا سياسيون لـ الاردن24: مؤتمر البحرين حفلة تنكرية لتسويق الوهم وصفقة القرن.. ومولد صاحبه غايب اعتصام على الرابع احتجاجا على مؤتمر البحرين: سمع اللي بالبحرين.. دم الشهداء علينا دين اعتصام امام العمل الاسلامي رفضا لمؤتمر البحرين.. والعكايلة: 24 نائبا وقعوا على مذكرتنا النجار والبوريني في اغنية تجتاح مواقع التواصل: يسقط مؤتمر البحرين - فيديو الاخوان المسلمين: مؤتمر البحرين مقدمة لتصفية القضية الفلسطينية برؤية صهيونية.. ومخرجاته لا تمثل الشعوب اضراب عام يشلّ مخيّم البقعة لساعتين احتجاجا على مؤتمر البحرين - صور الرئاسة الفلسطينية: ورشة البحرين ولدت ميتة ولا سلام دون قرارات مجلس الأمن ارادة ملكية بدعوة مجلس الأمة للاجتماع في دورة استثنائية في 21 تموز المقبل - تفاصيل مصدر لـ الاردن24: عدد من سيجري احالتهم على التقاعد قد يصل الى 10 آلاف موظف وموظفة - تفاصيل دعوة مرشحين للتعيين في الامانة للامتحان التنافسي الثلاثاء - اسماء الشوبكي: اسعار المحروقات انخفضت عالميا.. والضريبة المقطوعة ستحرم المواطن من الاستفادة سلامة حماد يجري تشكيلات ادارية في وزارة الداخلية - اسماء الاصلاح النيابية تتبنى مذكرة لطرح الثقة بحكومة الرزاز بعد مشاركتها في البحرين الضفة تنتفض وغزة اضراب شامل في وجه ورشة البحرين اربد: 2500 محل تجاري اغلقت بشكل نهائي و6 الاف اخرى لم تصوب اوضاعها العام الحالي المعاني لـ الاردن24: لن نجري تقييما لرؤساء الجامعات الا بعد اقرار النظام الخاص الصبيحي ل الاردن24: لسنا مع التقاعد المبكر ولا نشجع عليه ولم يطلب منا اية دراسات مصدر رسمي لـ الاردن24: لم نطرح قانون الانتخاب للنقاش والتعديلات لن تمس جوهر القانون
عـاجـل :

اصحاب منشآت فندقية يعتصمون أمام سفارة ليبيا وينتقدون تقصير الخارجية - صور

الاردن 24 -  
وائل عكور - نفذ أصحاب  فنادق وشقق مفروشه ومطاعم ومكاتب سياحية، الأربعاء، اعتصاما مفتوحا أمام مقرّ السفارة الليبية في العاصمة عمان، للمطالبة بحقوقهم المالية، واحتجاجا على مماطلة من السفير الليبي وعدم ايفائه بوعده المتعلقه بسداد الديون والمستحقات المتراكمة والمترتبة على الحكومة الليبية لصالحهم.

وأكد مشاركون في الاعتصام أن هذه الفعالية هي استمرار لاعتصامات نفذت قبل ذلك، وجاءت بعد عدة لقاءات مع السفير الليبي السابق والحالي ولقاءات مع وزارة الخارجية تم على إثرها فضّ تلك الاعتصامات بعد تقديم وعود لم تلتزم بها السفارة وقصرت الخارجية الأردنية أيضا بمتابعتها منذ عام 2012.

وقالوا لـ الاردن24 إن قيمة تلك المستحقات تبلغ نحو 80 مليون دينار أردني، فيما أبلغتهم الخارجية مؤخرا بكون "السفير الليبي أعفى نفسه من هذا الملف"، مطالبين الوزارة بابلاغ الجانب الليبي عدم رغبة الأردن باستمرار هذا السفير لديها.

وأضافوا إن جزءا من الوعود التي سبق وأن تم الاتفاق عليها مع السفير الليبي أثناء آخر زيارة والتي تتضمن "توزيع الأموال التي سيجري تأمينها على الجميع من مستشفيات ومراكز التوحد والفنادق والمطاعم وغيرها بعدالة وعبر لجنة مشتركة من وزارة الخارجية والسفارة الليبية"، إلا أنه لم يجرِ تنفيذ ما اتفق عليه وأخذ السفير يماطل في حل القضية واعادة المبالغ لاصحابها.

وأكدوا استمرارهم بالاعتصام لحين تسديد مستحقاتهم.