آخر المستجدات
النواصرة يتحدث عن تهديدات.. ويؤكد: نتمسك بالاعتذار والاعتراف بالعلاوة وادراجها على موازنة 2020 المعلمين: محافظات العقبة ومعان وعجلون تنضم لقائمة المشاركين في الفعاليات التصعيدية انتهاء اجتماع وزاري برئاسة الرزاز لبحث اضراب المعلمين.. وغنيمات: الرئيس استمع لايجاز حول الشكاوى الامن العام: فيديو الاعتداء على الطفلة ليس بالاردن.. وسنخاطب الدولة التي يقيم بها الوافد سائقو التكسي الأصفر يتحضرون لـ "مسيرة غضب" في عمان لا مناص أمام نتنياهو عن السجن الفعلي المعلمين ترفض مقترح الحكومة "المبهم" وتقدم مقترحا للحلّ.. وتؤكد استمرار الاضراب المصري ل الاردن 24 : قانون الادارة المحلية الى مجلس النواب بالدورة العادية المقبلة .. وخفضنا عدد اعضاء المجالس المحلية بث مباشر لإعلان نتائج الترشيح للبعثات الخارجية مستشفى البشير يسير بخطى تابتة .. ٢٠٠٠ سرير و ٣١ غرفة عمليات وتوسِعات وصيانة ابنية البطاينة : البدء بتوفيق وقوننة اوضاع العمال الوافدين غدا الاحد نديم ل الاردن٢٤:لن نلجآ لاية اجراءات تصعيدية لحين انتهاء الحوار مع الحكومة المتعطلون عن العمل في المفرق يواصلون اعتصامهم المفتوح ،ويؤكدون :الجهات الرسمية نكثت بوعودها جابر ل الاردن ٢٤: ندرس اعادة هيكلة مديرية التأمين الصحي السقاف لـ الاردن24: حريصون على أموال الأردنيين.. ولا ندخل أي استثمار دون دراسات معمقة شكاوى من ارتفاع أجور شركات نقل ذكي.. والخصاونة لـ الاردن24: نفرض رقابة مشددة يونيسف: أكثر من 29 مليون طفل ولدوا بمناطق الصراع العام الماضي التربية: لدى الحكومة الخطط الكفيلة لبدء العام الدراسي.. والنقابة طلبت مهلة 48 ساعة الحوثيون يعلنون وقف استهداف السعودية بالطائرات المسيرة والصواريخ الباليستية المعلمين تعلن سلسلة وقفات احتجاجية في الأسبوع الثالث من الاضراب
عـاجـل :

"استسلمت وأمامي 4 ساعات"... طبيب مصري يوثق لحظة انتحاره عبر "فايسبوك"

الاردن 24 -  
"أنا استسلمت... الحياة قاسية وكلها معاناة ولا تستحق".. كانت الكلمات الأخيرة لطبيب مصري شاب يدعى مايكل هلال، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك"، قبل أن يوثّق عملية انتحار بعدها عبر حسابه في مشهد صادم.

 حاول مايكل هلال وهو طبيب في مستشفى الشيخ زايد، ويقيم في مدينة أرمنت جنوب الأقصر، الانتحار من خلال قطع شرايين يديه وقدميه، قبل أن يتم إنقاذ حياته بعد نشر صور لدماء غزيرة في غرفته عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك"، حيث كشف الأطباء المعالجون أن أصدقاءه تدخلوا لنقله إلى المستشفى بعد نشر صور انتحاره وخضع للإسعافات الأولية، وباتت حالته الطبية مستقرة بعدما وصل إلى المستشفى مصاباً بقطع في شرايين يديه وقدميه.

كان مايكل هلال، قد نشر عبر صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" نصاً ذكر فيه أنه سيموت خلال هذا الأسبوع، قبل أن يعود لينشر صوراً لدماء غزيرة في غرفته وكتب على الصورة "تحية للناس التي لديها قدرة على إنهاء حياتها... لسة قدامي 4 ساعات".

وعانى مايكل هلال ضغوط نفسية عدّة خلال الأيام الماضية، حيث وصف الحالة المرضية والنفسية السيئة التي يمر بها منذ فترة، بعد إصابته بجلطة في المخ تبعها شلل في النصف الأيسر من جسده، وقرار بالإقلاع عن التدخين، ورفضه العادات والتقاليد الشائعة في المجتمع.

 
بعدها بدأ مايكل نشر بعض تفاصيل رحلة علاجه، بين الأدوية التي يتناولها ومدى تأثيرها على صحته، وتمديد إجازته الشهرية لتلقي العلاج، وإعلانه أنّه يكره العالم الخارجي ويفكر في الموت، وهو ما كان سبباً في إقدامه على الانتحار قائلاً: "أنا مستاهلش الاهتمام ولا التعاطف يا جماعة، أنا كطبيب شُفت مرضى حالاتهم أسوأ بكتير، وشُفت أسر ادّمرت وماتت بالكامل، يعني أنا شايف إنّي محظوظ فعلاً.. الحياة عشوائية وعبثية وأنا مدرك ده تماما، وقصة إن تحصلّي كوارث صحية نادرة ومش مفهومة دي حاجة عادية، أنا مش على راسي ريشة عشان أعيش حياة مستقرة".وكالات