آخر المستجدات
ابو غوش يفوز بالميدالية الذهبية في بطولة ال grand prix العالمية ‘‘الأمانة‘‘: 100 منزل مهجور في عمان لطفي البنزرتي على أعتاب تدريب منتخب الأردن مشاجرة مسلحة بين مجموعتين في اربد مجهولون يسرقون مقتنيات ومخطوطات لمحمود درويش الاردن يطرح عطاء لشراء 100 الف طن من القمح الحسين: مافيا تأمين غير مرخصة تحتال على الاردنيين باسم شركات التأمين.. والاسعار محددة تهريب الخبز.. مزحة أم إهانة لعقول الناس؟! الجشع ضرّ ما نفع.. اتلاف 300 طن بطاطا نتيجة سوء التخزين في السوق المركزي اربد: العثور على قنبلة قديمة بمنطقة سحم.. والامن يطوق المكان - صور الامانة: مهنة علاقات عامة وكتابة أخبار صحفية من المنزل معمول بها منذ عام 2012 نتنياهو: لا تنازل عن غور الاردن.. وإلا فستكون ايران وحماس بدلا منا اعتماد نسبة مئوية على كشف العلامات واشتراط تحقيق 50% من مجموع علامات كل مادة وفاة ثلاثة أشخاص على الطريق الصحراوي بمنطقة الحسا جديد موسى حجازين والزعبي.. اغنية "الملقي نفض جيوب الكل" - فيديو الرزاز: العنف أصبح ظاهرة مجتمعية في الاردن .. والوزارة تتعامل مع أي حالة اعتداء على حدة الخصاونة يهاجم الوطني لحقوق الإنسان: قدم خلاصات مغلوطة.. ويبدو أن بريزات غير مطلع! القضاء العراقي يأمر بإلقاء القبض على نائب رئيس إقليم كردستان الأمير علي: من واجبي الدفاع عن حق الأندية الأردنية "بداية عمان" تقرر تصفية شركة الصقر الملكي للطيران اجباريا
عـاجـل :

اربد: تجار يزيلون آرمات محالهم احتجاجا على نظام اللوحات.. والحكومة تتهرب من مسؤولياتها

الاردن 24 -  
مالك عبيدات - انتقد رئيس بلدية اربد المهندس حسين بني هاني نظام اللوحات الاعلانية الجديد واصافا إياه "بالكارثي" على التجار والبلديات معا، لافتا إلى أن حجم الاحتجاجات عليه كبير من قبل تجار المدينة، فقد ضاعف النظام الرسوم بنسب مختلفة تراوحت بين (150-200%).

وأضاف بني هاني لجو24 إنه من غير المعقول أن يتم تطبيق هذا النظام في بلديات اربد والكرك ومعان واستثناء العاصمة عمان منه، حيث وصل ترخيص اللوحة على بعض المحلات الى 5000 دينار "وهذا رقم غير منطقي ولا مقبول".

وقال إن كثيرا من التجار قاموا بإزالة اللوحات الاعلانية عن محالهم التجارية وأصبح مفعول النظام عكسيا على البلديات؛ فانخفضت الايرادات بشكل كبير بعد احجام التجار عن الترخيص.

ولفت الى ان البلدية قامت بارسال الملاحظات حول النظام الى الوزارة لكنها لم تأخذ بها ولم تقم حتى بتعديل الاخطاء الاملائية الواردة في النظام.

وأشار إلى أن غرفة تجارة اربد طالبت عقد لقاء مع الحكومة، غير أن ذلك لم يتسنّ حتى الآن بالرغم من حصولهم على تعهدات بذلك.