آخر المستجدات
مدعي عام أمن الدولة يسند تهم القيام بأعمال ارهابية لموقوفي السلط العمل : تسفير (4987)عامل وافد خلال 7 شهور هنطش يطالب الحكومة بالغاء بند فرق أسعار الوقود.. والربضي: المبلغ متغيّر اقتصاديون لـ الاردن24: استبيان الحكومة "رفع عتب".. ومحاولة لتجميل الوجه القبيح! الحسين للسرطان ينفي حاجته أي نوع من أنواع الدم - صورة اعلان نتائج الشامل للدورة الصيفية لعام 2018 - رابط هميسات: متمسك بالقانون.. ولا تعيين لمعلمين دون اجتياز امتحان الكفاية في اللغة العربية الطراونة يطالب "أمناء الأردنية" بتحديد المعايير قبل ترشيح ٣ أسماء لرئاسة الجامعة كناكرية ل الاردن٢٤: نريد قانون ضريبة يراعي التصاعدية ويعالج التهرب وفد كتلة الإصلاح النيابية يزور جرحى عمليتي الفحيص والسلط العاملين في "الاونروا" يحضرون لتنفيذ اعتصامات.. والرقب يحذر من تداعيات الأزمة "العدل" تتجه لتعيين محاسبين في الاقاليم لقضايا التنفيذ لقضائي نواب: حكومة الرزاز تفوقت على سابقاتها باطلاق "الوعود" الزعبي: نقابة المهندسين لن تتخلى عن مطالب اعضائها في صندوق التكافل بلدية المزار تؤجر مركزا بـ 1 دينار سنويا..والشرمان يوضح هل تتجاوب حكومة الرزاز "الاصلاحية" مع رسالة المنسق الحكومي لحقوق الانسان؟! الوحش يدعو الحكومة للمساهمة بوقف نزف "الليرة التركية" بإعادة اتفاقية التجارة الحرة معهم الحكومة تدعو الاردنيين للمشاركة في استبيان حول تعديلات قانون ضريبة الدخل طهبوب: إذا كانت "السياحة" تحذر من المكاتب غير المرخصة فمن الذي سيغلقها؟! الخدمة المدنية يقرر تأجيل امتحان الكفاية باللغة العربية
عـاجـل :

اخليف الطراونة: تسلل دعاة الخصخصة الى احضان الدولة كان بداية القصة..

الاردن 24 -  
عبّر رئيس الجامعة الأردنية السابق الدكتور اخليف الطراونة عن أسفه وحزنه لما تشهده الأردن من أوضاع اقتصادية واجتماعية.

وقال الطراونة في منشور عبر صفحته على فيسبوك إن "القصة بدأت عندما تسللت إلى أحضان الأردن مجموعة من دعاة الخصخصة والتحرر بكلام منمق ظاهره خير وباطنه باطل، فتدهور الاقتصاد وزادت المديونية وارتفعت الأسعار والضرائب وزادت المشكلات الأخلاقية واهترأت منظومة القيم وزاد الفساد وتنوّعت أشكاله وأساليبه وأشخاصه".

وأضاف الطراونة إن من بين المشكلات التي شهدها المجتمع خلال الأشهر القليلة الماضية "توزيع دجاج فاسد في شهر الرحمة، وادخال مواد تموينية وأعلاف ومخدرات وغيرها الكثير، وصولا إلى أكبر سرقة كهرباء، ومرورا بالاعفاءات الضريبية والمنح والهبات من أراضي الدولة للمتنفذين".

ولفت الطراونة إلى ما شهدته المملكة أيضا من حوادث أمنية أيضا من "السطو المسلح وجرائم القتل والبلطجة والاستخدام المفرط للقوة ضد المدنيين بشكل أدى إلى الاعتداء على الممتلكات العامة، إلى جانب حادثة البقعة والركبان والكرك، وما حصل في الرصيفة والزرقاء وحادثة السفارة الاسرائيلية، وغيرها من القضايا الكثيرة".

وأكد الطراونة ضرورة مساءلة جميع الأشخاص المتجاوزين على القانون ودون استثناء، والعمل على تعزيز دولة المؤسسات والعدالة ضمن منظومة تشريعية تضمن حياة حزبية فعلية، وولاية عامة غير منقوصة أو مباحة لتشرع بالمساهمة في إدارة الدولة ضمن أطر الديموقراطية الحقيقية ومساءلة الحكومة والفصل الواضح بين السلطات".

وقال الطراونة إنه وبخلاف ذلك فإننا سنبقى متأثرين بالأحداث لا مؤثرين فيها، وغير جديرين بحمل رسالة الأردن الإنسانية والحضارية.