آخر المستجدات
الصحة: الفحوصات أثبتت أن السيدة المشتبه بإصابتها بالكورونا غير مصابة الكلالدة: نحتاج (105) أيام لاجراء الانتخابات.. وألغينا تعيين 140 موظفا في إحدى الدوائر السعودية تعلق دخول مواطني دول مجلس التعاون الخليجي إلى مكة والمدينة مؤقتا الصحة تؤكد عدم تسجيل أي اصابة بفيروس كورونا.. و15 حالة في الحجر الصحي الاحتلال يعلن ارتفاع اصابات كورونا لـ 7 حالات.. والصحة الفلسطينية تعمم الصحة تدعو المواطنين للالتزام باجراءات الوقاية من كورونا.. وتوضح الأعراض الحباشنة يحذر من عودة الاحتجاجات إلى الكرك.. ويحمل حماد المسؤولية وفاة طفلين وإصابة والدتهما إثر حريق منزل في إربد كورونا تتسبب بالتراجع الأكبر لأسعار النفط عالميا منذ عام 2011 السعودية تبرر قرار تعليق تأشيرات العمرة.. وتؤكد أنه مؤقت ولكافة الجنسيات القبض على أخطر حطاب في المملكة بالجرم المشهود مسيرة في مخيم المحطة: اضرب كفك اقدح نار.. هاي الصفقة كلها عار المعاني يؤكد توفر الكمامات في الأردن بكميات مناسبة.. وتحديد بدائل الصين للاستيراد المستفيدون من صندوق اسكان الضباط (اسماء) العاملون في المهن الطبية المساندة يطالبون بالعلاوة الفنية وقانون النقابة المالية :اجمالي الدين العام يرتفع الى 07ر30 مليار دينار "لجنة الأوبئة" تدرس خيارات مواجهة كورونا حال ظهوره في الأردن إعفاء البضائع السورية المصدرة إلى الخليج بشاحنات أردنية بني هاني يكتب عن: الحُبُ في زمن الكورونا رئيس الوزراء يتسلّم التقرير الأول للمجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة
عـاجـل :

اختطاف أعضاء حماس

ابراهيم عبدالمجيد القيسي
هل تصدقون لو قلت لكم بأنني لا آبه بأي خبر إعلامي لم تكتمل أركانه؟.
اريد القول بأنني لا أصدق أن مستوطنين اسرائيليين هناك تم اختطافهم، أو قتلهم، حيث لا يوجد جثث، ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها على الخبر الاسرائيلي المزعوم، لن يكون هذا الخبر صحيحا إلا إذا ظهرت الجثث وتم التأكد من أنها للمستوطنين الثلاثة بعد فحص ال DNA خاصتهم لدى جهة محايدة، أو أن تعلن أية جهة عن تمكنها من نجاحها في اختطاف ثلاثة أسرى حرب اسرائيليين..
الخبر الصحيح لدينا؛ يفيد بأن القوات الاسرائيلية المحتلة اختطفت بالفعل أكثر من 100 فلسطيني من مناطق مختلفة في الضفة الغربية، والمؤكد بشدة أن أغلب هؤلاء من أعضاء وقيادات سياسية في حماس والجهاد الاسلامي، والخبر يؤكده نتنياهو الذي قال بأنه يتحدث الآن بعد أن امتنع أياما عن التحدث بأن حماس تقف خلف عملية اختطاف الاسرائيليين الثلاثة، وهو بالطبع يحمل الرئيس الفلسطيني عباس مسؤولية ما جرى ويجري، ويعتبر حماس هي الجهة الخاطفة، ويتناسى هو وغيره من الاسرائيليين أن عباس ما زال يقوم بدوره في تنفيذ الاتفاقيات الأمنية، وقد تحدث الناطق باسم الحكومة الفلسطينية عن 3 حوادث تبين مدى التزام عباس والحكومة الفلسطينية بالتعاون الأمني والالتزام بالاتفاقيات الموقعة بين الطرفين، فقال مثلا عن إعادة مستوطنين الى اسرائيل من قبل السلطة الفلسطينية، من بينهم اثنين حاولا أن يحرقا مزارع فلسطينية..
لن ننتظر طويلا وسوف يغادر نتنياهو الحكومة، ويأتي شخص أكثر وضوحا لرئاسة حكومة اسرائيل المحتلة، ولا أتمنى أن ينجح المجتمع الدولي أو العرب في تلبيسه الشخص القادم قناع السلام، وتسويقه علينا وعلى العالم بأنه رجل سلام أيضا.. ترى؛ متى يحضر ليبرمان ويقود اسرائيل الى مكان واضح؟!.. أنا أطالب حماس باختطاف نتنياهو لفسح الطريق أمام ليبرمان، أرجوكم افعلوها لتتضح الصورة للسياسيين المصابين بضعف النظر السلمي.
المعضلة الحقيقية التي يعاني منها الاسرائيليون هي ليست المصالحة الفلسطينية بحد ذاتها، بل هو القرار الحمساوي بالتخلي عن الحكم والحكومة، فالقرار الحمساوي جاء بعد عمق تفكير في تجربتها السابقة في إدارة الحكومة، وتفكير في نتائج ما آلت إليه أحوال ما يسمى بالربيع العربي تجاه الإسلاميين، فالسياسة كانت السبب الكامن لتراجع المقاومة الفلسطينية، واستشراء نكبة الحديث عن السلام مع متطرفين أوغاد، لا يعترفون بقانون ولا بمبدأ أخلاقي..ربما تكتفي حماس بالمجلس التشريعي.
الدكتور صائب عريقات الذي لم يصلني ولا «إيميل» من طرفه، كان قد حدثني قبل أكثر من شهر عن قناعته بعدم وجود استعداد اسرائيلي لسلام مع الفلسطينيين ومنحهم أي من حقوقهم، وقال ( نعم؛ لا يوجد ولا ورقة واحدة مكتوبة من قبل الاسرائيليين يعترفون فيها بدولة فلسطينية ضمن حدود 67 أو أي حدود أخرى)!..
هؤلاء قوم لا يعترفون بأي سلام مع الفلسطينيين او العرب، ولا يقبلون بالفلسطينيين لا كبشر مستقلين في دولة، ولا حتى كمواطنين بكامل الحقوق في اسرائيل..
انهم يقبلون بهم طرائد فقط، ويشنوا عليهم طلعات التدريب والصيد والقتل والاختطاف.

الدستور