آخر المستجدات
جثمان الشهيد على مذبح الطقوس التلموديّة.. لا تنسى أن تستنكر قبل التصفيق! الكورونا يثير تخوفات أردنيين.. والصحة: لا كمامات في السوق.. وسنتخذ أي اجراء يحفظ سلامة مواطنينا غاز العدو احتلال: الأردن وقّع اتفاقيّة تدعم الاستيطان مباشرة رغم الاستنكار الرسمي! طاقم أمريكي يرافق نتنياهو في إجراءات عمليّة لتنفيذ صفقة القرن التربية تحدد موعد الامتحانات التحصيلية.. والتوجيهي في 1 تموز الإصلاح النيابيّة تسلم خطابا لرئيس مجلس النواب من أجل طرح الثقة بحكومة الرزاز الأرصاد: أمطار غزيرة وتساقط لزخات البرد.. وثلوج على المرتفعات الثلاثاء الشحاحدة لـ الاردن24: لم يدخل أي من أسراب الجراد إلى المملكة.. ونعمل بجاهزية عالية طاقة النواب تطالب بتغيير أسس إيصال التيار الكهرباء لمواطنين خارج التنظيم الفلاحات يطالب بوقف الإعتقال السياسي وإسقاط صفقة الغاز 100 مليون دينار سنويا لصندوق ضمان التربية لا تنعكس على واقع المعلمين! اعتصام حاشد أمام قصر العدل بالتزامن مع عرض الرواشدة على المحكمة.. والقاضي يؤجل الجلسة - صور العمل توضح حول العشرة آلاف فرصة عمل قطرية - رابط من البترا إلى عمّان.. استثمار الذاكرة ومستقبل الدولة الأردنيّة أمير قطر: زيارتي إلى الأردن ستزيد التعاون في مجالات "الاستثمار والرياضة والطاقة" التعليم العالي لـ الاردن24: نراجع أسس القبول في الجامعات.. ولا رفع للمعدلات الجبور لـ الاردن24: ترخيص شركة جديدة للاتصالات عبر الانترنت.. وسنوقف منح التراخيص المالية تؤخر تعيين معلمين بدل المحالين على التقاعد! مجلس الوزراء يقرر تمكين العمالة الوافدة من إنهاء إجراءات تصويب أوضاعها ارتفاع عدد وفيات فيروس كورونا عالميا إلى أكثر من 2600 شخص
عـاجـل :

إيه منكَ أيّها القلبُ الصعلوك

كامل النصيرات

أعترفُ بملء الشوارع المزدحمة أنّ قلبي صعلوك..يركب على حصانٍ من العشق والتمرّد..ليس به التباس..! يعرف ما يريد وبمنتهى الوضوح الذي لا تجيده النساء إلاّ ادعاءً فقط..!
أعترفُ وأنا ممسكٌ ما تبقّى في صحني من عدس؛ أن كلّ الحقائق العلمية التي يحاول أن يسوقها لي الضالعون بالفساد الشعبي و الحكومي لن تمنع هذا القلب من ممارسة أعماله اليومية ؛ وسيبقى يبتهج لكلّ صبيّةٍ تنزف جمالاً مع وجعها في بلاد لا تعترف بحقوق الجمال..! وسيبقى القلبُ راكعاً في محراب اللهفة والشوق يسعى للنشوة في كامل تفاصيلها لأنه صعلوك تدرّب على فنّ الحياة التي يسرقها كلّ يوم قُطّاع السياسة وحيتان الخردوات..!
أعترفُ أنّ لقلبي ممالك وجمهوريّات و امبراطوريات..هي من زرعي..بقمحها و ملحها..وجيوش مشاعرها وبحصونها الكبيرة والصغيرة..لكنها لا تُدخل إليها إلاّ من يبحث عن دفء المسرّة..وعن ثرثرة تُسمّى فلسفة..وعن فكرةٍ لا تقف في وجهها أعاصير بشرية تسلب الناس حقوقهم بداعي الحفاظ عليهم من الانزلاق..!
قلبي صعلوك..وما زال على قيد الصعلكة..فلا تبتئسوا إن رأيتموه الآن يضحك من شدّة الألم..!