آخر المستجدات
ارشيدات يتحدث عن قرار المحكمة الدستورية بخصوص اتفاقية الغاز.. ويدعو النواب لتوجيه سؤال جديد معلمون يخرجون بمسيرة من الموقر دعما لنقابتهم.. والتربية: نسبة الاضراب في اللواء ١٠٠٪ المعاني: أبواب الوزارة مفتوحة للحوار بين المعلمين والفريق الحكومي تصعيد جديد من التربية ضد المعلمين ودعوى قضائية لحل النقابة.. ونديم: الميدان متماسك الحكومة تفرض ٤٠ دينارا رسوما جديدة على الشاحنات.. وشركات تدرس الرحيل النائب الطراونة يحذر الحكومة.. ويدعو لاستئناف الحوار مع المعلمين مصدر لـ الاردن٢٤: ترتيبات فنية لاستعادة الباقورة والغمر شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا 4 وفيات في حادث سير على الطريق الصحراوي وفيات الاربعاء 18/9/2019 خلل في قبولات مكرمة العشائر والأقل حظًا، وذبحتونا تطالب بفتح تحقيق في ملف التوجيهي كاملًا أبو غزلة يكتب عن طلة الرئيس: انفعال سببه التضليل.. والأمل بتدخل ملكي الصحة تنفي: لم نستحدث أي ادارة لشقيق مستشار للوزير.. ولا أقارب للمستشارين في الوزارة المعلمين: لم ولن نغلق أبواب الحوار النواصرة: الاضراب مستمر.. وهناك احتجاجات من الأهالي على المناهج.. وسنفتح هذا الملفّ لاحقا هاني الملقي: هذه أسباب عدم خروج الأردنيين من عنق الزجاجة.. ولهذا توقف بناء أحد الفنادق الكبرى الحكومة: متمسكون بالحوار في وزارة التربية والتعليم اين هي الدواليب الدائرة المتحركة يا جمانة غنيمات؟! د. بني هاني يكتب: الاقتصاد ومجتمع اللايقين التربية تعلن صرف مستحقات مصححي ومراقبي التوجيهي
عـاجـل :

إنهم يسرقون البتراء

كامل النصيرات





لم يكتفِ أبناء اللقيطة بكل ما سرقوه في المئة سنة الأخيرة وعلى رؤوس الأشهاد ..الآن ومن فوق أرضنا ينتجون وثيقة مزوّرة كي يقولوا للعالم : البتراء لنا ..!
وأرعد وزبّد ((الأرفل)) : يريدون أن يثبتوا أن البتراء مش أردنية ..مش للأنباط ..مش للعرب ..؟ أي جنون هذا؟! أي سياسة أوصلتنا إلى هذا الخرم الضيّق من الحال؟!..الآن وبكل بساطة جنوب الأردن صار يهودياً ؟؟! وأين يحدث هذا ؟ ومن المسؤول عن هذا ..؟ .
إن فتح آفاق التصوي لبعض الافلام للرائح والغادي أمرٌ يمس بالسيادة ..وإن الأمر يستدعي تحرّكاً ثورياً كي لا نكتشف غداً أن بيوتنا وشوارعنا ليست لنا أيضاً..كي لا نصحو ذات منام و نجد أنفسنا عبيداً حقيقيين عند من سرقونا ونحن من فتح لهم أبوابنا كي يسرقونا..!
هذه الأرض أرفلية ..وستبقى أرفلية ..ملكاً للأرفليين ..منذ أول شهقة لكنعان مروراً بزفرة الأنباط وليس وقوفاً عند شهداء الأردن وفلسطين على امتداد مساحاتها ؛ لأن القوافل الأرفلية قادمة وستنهض أكثر قوة من العنقاء بعد الرماد ..!
ولكن قبل ذلك ؛ لا تدعوهم يسرقون البتراء ..!