آخر المستجدات
السقاف لـ الاردن24: حريصون على أموال الأردنيين.. ولا ندخل أي استثمار دون دراسات معمقة شكاوى من ارتفاع أجور شركات نقل ذكي.. والخصاونة لـ الاردن24: نفرض رقابة مشددة يونيسف: أكثر من 29 مليون طفل ولدوا بمناطق الصراع العام الماضي التربية: لدى الحكومة الخطط الكفيلة لبدء العام الدراسي.. والنقابة طلبت مهلة 48 ساعة الحكومة: أعداد اللاجئين السوريين العائدين منخفضة.. ونسبة التزام المانحين بخطة الاستجابة متواضعة الحوثيون يعلنون وقف استهداف السعودية بالطائرات المسيرة والصواريخ الباليستية المعلمين تعلن سلسلة وقفات احتجاجية في الأسبوع الثالث من الاضراب نتائج الاعتراضات والمناقلات بين الجامعات الرسمية السبت تويتر يحذف 4258 حسابا مزيفا تعمل من الامارات والسعودية وتغرد بقضايا اقليمية اسرائيل امام ازمة - اعلان النتائج النهائية لانتخابات الكنيست "جائزة ياشين".. فرانس فوتبول تستحدث كرة ذهبية جديدة ناجحون بالامتحان التنافسي ومدعوون للتعيين .. أسماء “فاجعة عجلون” و”قنبلة عمياء” و”الصحراوي” يخلفون 12 وفاة و7 إصابات وزير الصحة يوعز بتدريب 1000 طبيب بمختلف برامج الإقامة القبول الموحد توضح حول أخطاء محدودة في نتائج القبول وزارة العمل تدعو الى التسجيل في المنصة الاردنية القطرية للتوظيف - رابط التقديم مشاركون في اعتصام الرابع: الحكومة تتحمل مسؤولية اضراب المعلمين.. وعليها الاستجابة لمطالبهم - فيديو الرواشدة يكتب عن أزمة المعلمين: خياران لا ثالث لهما النواصرة: المعاني لم يتطرق إلى علاوة الـ50%.. وثلاث فعاليات تصعيدية أولها في مسقط رأس الحجايا العزة يكتب: حكومة الرزاز بين المعلمين وفندق "ريتز" الفاخوري
عـاجـل :

إسرائيل، كدولة إسلامية!

حلمي الأسمر
شمل بحث قام به البروفسور حسين أسكاري من جامعة جورج واشنطن- شعبة إدارة الأعمال الدولية والعلاقات الدولية- 208 بلدان وأقاليم في شتى أنحاء العالم، جرى تصنيفها طبقا لالتزامها بتعاليم الإسلام وهدي المثل القرآنية.
توصل البحث إلى خلاصة أن الدول الإسلامية ليست هي التي تحتل المراتب الأولى في الالتزام بالقرآن، بل أن دولا مثل إيرلندا والدانمارك ولوكسمبورغ تأتي على رأس اللائحة، واحتلت ماليزيا، كأول دولة تطبق النظام الإسلامي في المؤشر الذي أنجزه البروفيسور، المرتبة الثالثة والثلاثين بينما جاءت الأردن في المرتبة 72 ومصر في المرتبة 128 والمغرب في المرتبة 120. الجمهورية «الإسلامية» في إيران 139!
يقول البروفيسو أسكاري لل «بي بي سي» أن البحث الذي أنجزه، اعتمد على مؤشر كيفية تطبيق المبادئ التي أتى بها القرآن الكريم في الحياة الاجتماعية، ‘درسنا هل الدول تلتزم بما يجب أن تقوم به، ودرسنا الحكامة والحقوق السياسية وحقوق الإنسان والعلاقات الدولية’.
ووفقا للمؤشر احتلت قطر المرتبة 11 وجاءت في رأس قائمة الدول العربية، ماليزيا 33/ الكويت 42/ البحرين 61/ الإمارات 64/ تركيا 71/ تونس 72/ الأردن 74/ السعودية 91/ المغرب 120/ مصر 128/ الجزائر 131 / العراق 148/ اليمن 180/ السودان 190/
ويفسر البروفيسور حصول الدول الإسلامية على مراتب متدنية بسبب سوء الحكامة واستعمال الدين كوسيلة للسلطة وإضفاء الشرعية على نظام الحكم، بينما تنص تعاليم القرآن الكريم على أن الازدهار الاقتصادي جيد بالنسبة للمجتمع ، لكن البحث أثبت أن الازدهار لا يصل الى الطبقات الفقيرة.
وتعليقا على النتائج قال عضو فريق الدراسة د.حسين عسكري وهو اكاديمي أميركي من أصل إيراني واستاذ في جامعة جورج واشنطن في تصريحات لصحيفة ديلي تليغراف البريطانية أنه لا بد من التأكيد على أن كثيرا من الدول التي تدين بالاسلام وتدعي أنها دول اسلامية ليست عادلة بل هي دول فاسدة غير متطورة وهي في الواقع ليست اسلامية بأي شكل من الاشكال.

ويضيف أن البلد أو المجتمع الذي لا توجد فيه انتخابات أو فساد أو قمع أو حكم ظالم أو عدم مساواة أمام القانون وعدم تكافؤ الفرص في التنمية البشرية أو غياب حرية الاختيار (بما في ذلك حرية اختيار الدين) والفقر والإكراه والعدوان كوسيلة لحل الصراعات بعيدا عن الحوار والمصالحة، والأهم من ذلك كله سيادة الظلم بشتى أشكاله، لا يمكن وصفه من الوهلة الاولى بأنه مجتمع اسلامي!
اللافت في الأمر، ان إسرائيل كانت دولة «إسلامية» أكثر من جميع الدول العربية، وفق نتائج الدراسة ومعاييرها، حيث احتلت المرتبة ال 27 ولم يسبقها في الترتيب إلا قطر التي احتلت المرتبة 11!
ونسأل من بعد، ما هي الدولة الإسلامية؟ وهل هناك دولة دينية في الإسلام، أم أن الدولة مدنية بمعنى الكلمة؟!
يبدو إن الدولة الإسلامية هي دولة مدنية، دولة حريات، لا تميز ولا تفرق بين المواطنين، وفيها تكون سيادة القانون مقدسة لا يتم انتهاكها والقانون، إن نتائج هذه الدراسة تذكرنا بمقولة الشيخ محمد عبده حينما زار أوروبا في بدايات القرن الماضي: رايت عندهم إسلاما بلا مسلمين، ورأيت عندنا مسلمين بلا إسلام.
سؤال فانتازي خارج النص: ما مرتبة «الدولة الإسلامية في العراق والشام/ داعش» وفق معايير الدراسة؟

الدستور