آخر المستجدات
موظفون في الصحة يشتكون وقف العلاوة الفنية والاضافي عنهم.. والوزارة: ملتزمون بالأنظمة استفتاء "انفصال كردستان" .. أحداث متسارعة الوحدة الشعبية: تصريحات أزعور مساس بالسيادة الوطنية واستقلال القرار السيادي طلبة يفترشون الارض بمدرسة في المفرق.. ومدير التربية: طلبنا 2000 مقعد من الوزارة الأردن يحتاج 5ر3 مليار دولار سنوياً لتغطية تكاليف اللجوء مجلس الوزراء يوافق على اتفاقية تقطير الصخر الزيتي مع شركة سعودية ممثلو قطاع الانشاءات يلوحون بالتصعيد ضد نظام الأبنية والتنظيم: رفع الرسوم 4 أضعاف! التربية تعلن قبول طلبة التوجيهي غير مستكملي النجاح في خمسة مباحث ترحيل مثيري الشغب من سجن سواقة.. والعدوان: التمرد رافقه حرق وتحطيم للممتلكات - صور التعليم العالي: صلاحيات جديدة لمجالس الامناء.. والضابطة العدلية لأفراد الأمن الجامعي الامن يحذر من اسلوب جرمي جديد تسبب بسرقة العديد من المحال التجارية والشركات الشؤون البلدية توضح صلاحيات المجالس البلدية والمحلية رمان: افتتاح طريبيل لم ينعكس على التصدير بعد.. واقبال شديد على مركبات الكهرباء محليا النقابات المستقلة: اللي بجرب المجرب عقله مخرب،نريد حكومة تفكر خارج الصندوق العبداللات ل الاردن ٢٤: التهاب الكبد الوبائي مستوطن في الاردن، ولا بد من الاجراءات الوقائية ابو صعليك ل الاردن ٢٤ : الحكومة لن تمس الطبقة الوسطى في تعديلات قانون الضريبة لجنة تقييم رؤساء الجامعات تقدم تقريرا بمنتهى الحرفية.. وقلق بالغ من تدخلات اللحظة الاخيرة أمن الدولة تمهل 44 متهماً 10 أيام لتسليم أنفسهم - أسماء 17 ألف عاطل عن العمل في ‘‘التخصصات الطبية‘‘ اصابة 27 طفلا في الاكيدر بالتهابات "الكبد الوبائي"

أطباء يحذرون: عمق 2 سم فقط قد يتسبَّب في غرق الطفل

الاردن 24 -  

أوصت الرابطة الإسبانية لأطباء الأطفال بضرورة مراقبة الصغار في كل لحظة أثناء وجودهم في الماء أو لعبهم بالقرب منه، إذ إن عمق 2 سم فقط يمكن أن يتسبب في تعرض الأطفال الرضع للغرق.

ووفقاً لتحذير الرابطة الذي نشر على موقع EnFamilia فإنه "في عمق حوض استحمام، أو مسبح محمول أو غيره، أقل من دقيقتين يكفي ليواجه طفلٌ خطر الغرق"، وقد نشرت الرابطة معلومات متخصصة في كيفية تحقيق الأمان في المسبح لتجنب غرق الصغار.

وقد ارتفعت حوادث الغرق لتبلغ نسبتها 13% من أسباب وفاة الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 0 و14 عاماً في إسبانيا، وفقاً لبيانات المعهد الوطني للإحصاء، وهو ثاني أكبر أسباب الوفاة بعد حوادث السير.

تقع حوادث الغرق للأطفال أقل من خمسة أعوام في المسابح الخاصة، ويكمن الخطر في أنهم أكثر استقلالية من الأطفال الرضع، ويتحركون بسرعة بحيث يمكنهم الإفلات من عناية الكبار. إلى جانب عدم درايتهم بمواقف الخطر وعدم امتلاكهم المهارة في حال وقوعهم في الماء.
وقد ذكرت الرابطة أن عمل سياج يحيط بالمسبح يقلل نسبة الوفيات نتيجة حوادث الغرق بنسبة 95 % وحين يكون الصغار داخل المسبح أو حوله فيجب أن يكونوا تحت أنظار الكبار دائماً.




لا تدع الطفل يخرج من محيط نظرك ولا تنشغل بالهاتف


في حالة الأطفال الأكبر عمراً الذين يمكنهم السباحة، يجب أن يكون الطفل تحت نظر أحد البالغين ذوي الخبرة أو أحد المنقذين الذين يتابعونهم دائماً، ويجب أن يتوجه نظرهم دائماً إلى الأطفال أثناء وجودهم في الماء وأن يتجنبوا ما يشتت انتباههم كالحديث عبر الهاتف.

من جانب آخر يذكر أطباء الأطفال أن نسبة أكبر من المراهقين الذين تعرضوا للغرق كانوا في بحيرات أو أنهار أو في البحر. فضلاً عن أن 25% من الغرقى في إسبانيا كانوا قد تناولوا الكحول، كما أن نسبة كبيرة جداً منهم غرقوا نتيجة إصابتهم أثناء السباحة في مناطق قليلة العمق أو أثناء ممارسة رياضات مائية.

أحد أنواع الإصابات الأخرى في البيئات المائية تتعلق بأنظمة الشفط، تحدث حين تسحب قوة المصارف الموجودة في الماء جسم الطفل.
وبسبب قوة الشفط تحدث إصابات في أنحاء مختلفة من جسم الطفل، أكثرها شيوعاً سحب الشعر، يليها شفط الصدر أو أي جزء آخر، بحيث يحدث الغرق نتيجة سحب الجسم وحدوث شلل الحركة في عمق المسبح.


السباحة في سن مبكرة هل هي السر وراء الغرق؟


لتجنب هذه المواقف، تذكر الرابطة أن تدريبات السباحة ومهارات البقاء على قيد الحياة في الماء يمكن أن تقلل معدلات غرق الأطفال. هناك دراسات تشير إلى أن التدريبات للأطفال بين سن 1 و4 سنوات تخفض مخاطر الغرق.

مع ذلك، يشير الخبراء إلى أن تقديم دروس سباحة للأطفال الصغار أو لأولئك الذين لا يمتلكون المهارات الكافية لا يمنع تعرضهم لخطر الغرق، ولا يمنحهم حماية كاملة، وهو ما يتطلب مراقبة مستمرة لهم.

من جانب آخر، يجب أن يرتدي الأطفال الذين لا يستطيعون السباحة والأطفال ذوو الإعاقة سترات نجاة دائماً أثناء وجودهم في الماء أو حوله. وتحذر الرابطة من أن العوامات وعوامات الذراعين يمكن أن تمنح الطفل شعوراً خاطئاً بالثقة لكنها لا تعتبر أداة آمنة.