آخر المستجدات
وزارة العمل تؤكد فرص العمل للاردنيين بالقطاع الخاص الكويتي وتدعو المهتمين للتقديم عليها الوحدة الشعبية: ما ننتظره هو إغلاق ملف الدعوى بحق الأمين العام نهائيا وضمان حق حرية الرأي والتعبير هوس التعديل الوزاري.. سوء اختيار أم خريطة مصالح مكشوفة؟! مؤسسة البترول الكويتية تنفي توفر فرص عمل لأردنيين في القطاع النفطي الكويتي السعودية تعلن البروتوكولات الصحية للحج: منع لمس الكعبة والحجر الأسود، وتعقيم وتغليف حصى الجمرات هل نواجه خطة الضم الصهيونية بخنق الشارع؟ عائلة أحمد عويدي العبادي: لماذا يرفضون عرض والدنا على لجنة طبية محايدة؟ سلسلة بشرية في الزرقاء: الضم نكبة جديدة لفلسطين وإعلان حرب على الأردن_ صور دمج ثلاث هيئات لقطاع النقل كهرباء اربد تستعين بافراد الامن لتنفيذ فصل الكهرباء عن المتخلفين الفراية: السماح بعودة المغتربين برّا الجمعة.. ولا تغيير على شروط الحجر شويكة تعلن خطوات دخول الأردن للسياحة العلاجية.. وتصنيف المملكة كوجهة آمنة جابر: اصابة محلية واحدة بفيروس كورونا.. والقادمون للسياحة العلاجية سيخضعون لاجراءات مشددة العضايلة يعلن دمج 3 هيئات مستقلة للنقل.. ودراسة دمج عدة وزارات ومؤسسات أخرى فيديو - الرزاز: سيتم فتح المطار الشهر الحالي لاستقبال السياح ضمن معايير لا تشكّل خطرا فرص عمل للأردنيين في الكويت - رابط التقديم المصفاة: لا ارباك لدينا.. ونملك مخزونا عاليا التربية: رصدنا محاولات للتقليل من انجازاتنا الكبيرة.. وسنلاحق مروجي الشائعات قضائيا المحكمة ترفض اضفاء صفة الاستعجال على طلب وقف قرار وقف زيادات الموظفين.. وتأجيل النظر في حلّ مجلس نقابة المعلمين حماد يقرر اعتبار وثائق اللجوء السورية سارية لنهاية العام

أخبار مزعجة ، والأمل معقود

زيان زوانة
ليس مفرحا أن تخفّض مؤسسة التصنيف الدولية " فيتش " نظرتها المستقبلية لثلاث بنوك أردنية من وضع " مستقر " إلى وضع " سلبي " ، وقد تم نفس التخفيض لتصنيف الأردن منذ أسابيع ، وسنتابع تخفيضات مماثلة للعديد من الدول والبنوك والشركات العالمية والإقليمية ، بعد أن بدأت تظهر تداعيات أزمة الكورونا على الإقتصاد العالمي وفعالياته المختلفة : دولا ومالياتها العامة ، وجميع القطاعات الإقتصادية ، والسياحة وسلسلتها خاصة ، كالطيران والمطاعم والنقل والترفيه السياحي .. والشركات صناعية وخدمية ومؤسسات تعليمية عالمية إلى آخر القائمة ، حيث أن الأزمة طالت الجميع ، ما جعل وزارة المالية والبنك المركزي الفدرالي الأمريكيين يضّخان قرابة 6 ترليون دولار لدعم الإقتصاد الأمريكي ، كان نصيب الفرد الأمريكي الواحد منها 1200 دولار ، وأجبرت الدول لمواجهة هذه الحقائق كل حسب أوضاعها الخاصة المصاحبة للأزمة ، ما قبلها وما بعدها ، بالقيام بإجراءات ما زالت تتفاعل لتظهر نتائجها ، إيجابية أو سلبية ، ما وضع الجميع بحالة قلق عام .
أوضاع جميع البنوك الأردنية وأولها البنوك الأردنية الثلاثة المعنية بالتخفيض أكثر من ممتازة ، بكلّ المعايير المصرفية المعروفة ( كفاية رأس المال والسيولة المريحة وحجم الودائع المتنامي وجودة محافظها وأرباحها المتحققة والمدّورة ... وإدارتها ) ، ويعترف تقرير " فيتش" بذلك ويشير إليها ، لكنه يربط تخفيضه بتداعيات أزمة الكورونا وما يعانيه الإقتصاد الأردني من ضعف النمو وارتفاع معدلات البطالة وارتفاع مديونية الخزينة العامة وصعوبة بيئة العمل ، ويربطها أيضا بضغوط الإقليم المتفاعلة.
أمام الحكومة الآن أربعة ملفات عاجلة متداخلة : الوضع الإقتصادي ، وضع الخزينة العامة ، الإنتخابات البرلمانية ، ائتلاف نتنياهو- غانتس ، ما يستوجب تعاملها معها بسرعة واقتدار وانفتاح على المواطنين وفعالياتهم ، والبناء على أجواء الثقة التي أظهرتها الأزمة.
لا تحتمل المرحلة مزيدا من التأخير والإختباء ، وتدرك الحكومة أنها تحت المجهر وموقع المسؤولية ، وتقرير"فيتش" أضاف إشارة لضرورة توضيح خططها وأدواتها الآن قبل غد لوقف النزيف.
 
 
Developed By : VERTEX Technologies