آخر المستجدات
يونيسف: أكثر من 29 مليون طفل ولدوا بمناطق الصراع العام الماضي التربية: لدى الحكومة الخطط الكفيلة لبدء العام الدراسي.. والنقابة طلبت مهلة 48 ساعة الحكومة: أعداد اللاجئين السوريين العائدين منخفضة.. ونسبة التزام المانحين بخطة الاستجابة متواضعة الحوثيون يعلنون وقف استهداف السعودية بالطائرات المسيرة والصواريخ الباليستية المعلمين تعلن سلسلة وقفات احتجاجية في الأسبوع الثالث من الاضراب نتائج الاعتراضات والمناقلات بين الجامعات الرسمية السبت تويتر يحذف 4258 حسابا مزيفا تعمل من الامارات والسعودية وتغرد بقضايا اقليمية اسرائيل امام ازمة - اعلان النتائج النهائية لانتخابات الكنيست "جائزة ياشين".. فرانس فوتبول تستحدث كرة ذهبية جديدة ناجحون بالامتحان التنافسي ومدعوون للتعيين .. أسماء “فاجعة عجلون” و”قنبلة عمياء” و”الصحراوي” يخلفون 12 وفاة و7 إصابات وزير الصحة يوعز بتدريب 1000 طبيب بمختلف برامج الإقامة القبول الموحد توضح حول أخطاء محدودة في نتائج القبول وزارة العمل تدعو الى التسجيل في المنصة الاردنية القطرية للتوظيف - رابط التقديم مشاركون في اعتصام الرابع: الحكومة تتحمل مسؤولية اضراب المعلمين.. وعليها الاستجابة لمطالبهم - فيديو الرواشدة يكتب عن أزمة المعلمين: خياران لا ثالث لهما النواصرة: المعاني لم يتطرق إلى علاوة الـ50%.. وثلاث فعاليات تصعيدية أولها في مسقط رأس الحجايا العزة يكتب: حكومة الرزاز بين المعلمين وفندق "ريتز" الفاخوري المعلمين: الوزير المعاني لم يقدم أي تفاصيل لمقترح الحكومة.. وتعليق الاضراب مرتبط بعلاوة الـ50% انتهاء اجتماع الحكومة بالمعلمين: المعاني يكشف عن مقترح حكومي جديد.. ووفد النقابة يؤكد استمرار الاضراب
عـاجـل :

أجمل طفل في الشرق الأوسط

كامل النصيرات
دائما تقول أمي: كنت أحلى واحد بالعالم لمّا انولدت..عيون زُرق و شعر أشقر؛ وأبيض أبيض..! وتصرّ دائماً أنها كانت تخاف عليّ من عيون الناس ومن الطير الطاير..حينما تروي لي أمّي ذلك أشعر بانتفاش ، نفسي تنفتح على كلّ شيء ويصبح عقلي يفكّر بطريقة عمليّة.!

سألتها ذات مرّة : ليش يُمّا شكلي هسّا مش حلو زي ما كنت قبل ..؟ نظرت إليّ الحنونة بعيون غاضبة وقالت : الله يجازي أولاد وبنات الحرام؛ لمّا كانوا يلدّوا عليك ما كانوا يصلّوا على النبي؛ وأنت بعدها مرضت مرضة تنذكر وما تنعاد..وصلت للموت..جلسنا فوق رأسك وبكينا وقلنا خلص الولد راح.
ها أنا يا أمي..ولدٌ كالحكومات..تبدأ جميلة..عيونها زرق..شعرها أشقر..وبيضا بيضا..! يبدأون حياتهم ولا أحد يصلّي على النبي حينما يراهم..! ها أنا مثل كلّ شيء في وطني؛ يولد جميلاً ثمّ يرفع بوصلةً بكلّ تجاه كي يتعرف على الطريق ..كلنا نمرض تلك المرضة التي تتكرر و تنذكر و تنعاد ..ومع ذلك ما زال في داخلي أجمل طفل في الشرق الأوسط فقط.!