آخر المستجدات
معلمون اردنيون مغتربون يطالبون باحتساب مدة عملهم في الخارج ضمن سنوات خدمتهم البطالة اجبرت المواطن على القاء نفسه من الشرفات .. والمجالي : "ليست المرة الأولى" المانحون والحاجبون للثقة والممتنعون والغياب (اسماء) شخص يحاول القاء نفسه من شرفة مجلس النواب - فيديو الرزاز يحصد ثقة 79 نائبا و 42 نائبا يحجبونها.. ومواطن يهدد بالانتحار تحت قبة البرلمان - اسماء غنيمات : تبني اسرائيل "قانون القومية" يكرّس مفهوم "الدولة اليهودية" والفصل العنصري الرزاز يردّ على مداخلات النواب ويتحدث عن العقد الاجتماعي وصفقة القرن والباقورة والغمر خالد رمضان حاجبا الثقة: هل نعيش مرحلة بناء نخبة تذهب لتسويات مع الكيان الصهيوني؟ بعد عرضه فيلما قصيرا تحت القبة.. النائب ياغي يعلن حجب الثقة عن حكومة الرزاز بينو يطالب الرزاز بالتحقيق بعطاء الصحراوي وممر عمان.. وينتقد آلية تشكيل الحكومات الاردنية تعلن دخول قرار فرض 10 دنانير اضافية حيز التنفيذ.. وقوى طلابية تتحضر للتصعيد الاحد القيسي يطالب الرزاز بالالتزام بتوصية اللجنة القانونية.. واعادة النظر في اتفاقية وادي عربة التربية تنهي تكليف مصحح توجيهي بسبب "الفيسبوك".. والعجارمة: زملاؤه رفضوا التنازل الرزاز يلتقي المعتصمين المطالبين بعفو عام .. ويتعهد بدراسة مطالبهم الزواهرة يطالب بتجنيس ابناء وازواج الاردنيات.. وعدم الخضوع لصندوق النقد تحذيرات من عمليات هدم تقودها بلدية السلط.. والخشمان يقول: خاطبنا المقاول ونخضع لابتزاز اللوزي لـ الاردن24: 200 حافلة نقل حجاج تقدمت للفحص.. والانطلاق نحو الحدود كل ساعتين التربية لـ الاردن24: تنقلات خارجية تشمل 3300 معلما ومعلمة الأحد.. تتبعها دفعة تعيينات جديدة الشونة: صاحب اسبقيات يقتل 3 من عائلة واحدة ويصيب 3 اخرين يوم أسود- الكنيست يقر قانون القومية الصهيوني العنصري
عـاجـل :

آن الأوان لعفوٍ عام

كامل النصيرات

أعتقد أن اللحظة التي نعيشها تستحق تأملات كبيرة و طويلة ..الضيق يصيب الجميع ..والألم لا يغادر أحداً ..و قلّة الخيارات المتاحة هي عنوان بارز لما يعيشه كلّ فرد و ما تعيشه أيضاً مؤسسات كبيرة بأكملها..
الوضع العام يستحق العفو العام ..فهذه السجون تمتلئ بمن أصابهم الضغط و جعلهم ضحايا له ..ولهفة السجناء على فرصة جديدة أو طي صفحة الماضي تستحق أن نساعدهم فيها ..والذي دعاني للكتابة الآن بهذا الموضوع و المطالبة بعفو عام؛ هو كميّة الرسائل التي تصلني من السجون الأردنية و التي يناشدون فيها العفو كي يبدأوا من جديد ..والرسائل تصلني عن طريق سجناء تم الافراج عنهم أو عن طريق ذويهم .
عشتُ فترة (مش بطالة) بالسجن قبل سنوات بعيدة ..وأعرف تماماً ماذا تعني كلمة العفو ..؟ وأعرف أنها أكثر كلمة متداولة هناك ..وأن قصصاً و إشاعات تتركب على هذه الكلمة ..وأن خبراً واحداً في الجريدة لا دخل له بالعفو قد يتم تأويله و تحريفه من أجل التمسك بأمل إصدار العفو ..!!
كل شيء في السجن يدعو للعفو ..كل هذا الضيق يدعو للعفو ..كل هذا التداخل الاقتصادي و الاجتماعي يدعو للعفو ....! وحينما أدعو للعفو فأنا لا أقصد حتما ضياع حقوق الناس المرتبطة بمن تم سجنه ..بل يجب ضمانها قبل العفو وبعد العفو ..
أعلم إن وصلت مقالتي للسجناء ستكون حديثهم لأيام ..وسيظلون يسألون أنفسهم ذات السؤال حينما كنتُ هناك : بالك يردّوا عليه؟؟ وستظل الإجابات مختلفة ومحلقة؛ ولكنها تصبّ في هوى النفس والتمسك بأمل الاستجابة ..!
لله درّ الانسان ما أضعفه ..!