آخر المستجدات
الاحتلال يؤجل محاكمة أسير أردني مصاب بالسرطان.. وذووه يطالبون الخارجية بمتابعة القضية آلاف المعلمين في اربد: العلاوة ما بتضيع.. لو أضربنا أسابيع نديم لـ الاردن٢٤: تدخل الفايز والطراونة يبشر بامكانية العودة لطاولة الحوار.. ولدينا قاعدة أساسية وهادنة لـ الاردن٢٤: اعلان أسماء المستفيدين من البعثات الخارجية بعد انتهاء المناقلات جابر لـ الاردن٢٤: أوشكنا على التوصل لاتفاق مع النقابات الصحية.. ولا مساس بالمكتسبات فتح شارع الجيش امام الحركة المرورية احالات الى التقاعد وانهاء خدمات لموظفين في مختلف الوزارات - اسماء بدء تقديم طلبات الالتحاق بالجامعات الرسمية لــ "أبناء الاردنيات" - رابط النسور يحذر الأمانة من تكرار سيول عمان والانهيارات في الشتاء.. ويدعو الشواربة لاستحداث قسم جديد الوحش ل الاردن24: قرار الحكومة خطير.. ويؤشر على عجزها عن تحصيل ايرادات الضريبة المتوقعة مجلس الوزراء يقرّ نظامين لتسهيل إجراءات إزالة الشيوع في العقار النواصرة: الحكومة تعمل عكس توجيهات الملك وكلنا نعاني من ادارتها.. وهذا ما سنفعله في المرة القادمة - فيديو ذبحتونا: "التعليم العالي" تخفي النتائج الكاملة للقبول الموحد.. والمؤشرات الأولية تشير إلى كارثة التربية تحيل نحو 1000 موظف الى التقاعد - اسماء قانونا التعليم العالي والجامعات يدخلان حيّز التنفيذ.. ويمهدان لتغييرات قادمة بيان شديد اللهجة من مجلس محافظة العاصمة يهاجم قرار الرزاز المحكمة الدستورية تقضي بعدم الزامية عرض اتفاقية الغاز الاسرائيلي على مجلس الأمة - وثائق اللصاصمة يدعو معلمي الكرك لعدم التعاطي مع تعميم المعاني البطاينة: خفض معدلات البطالة يحتاج لتوفير عدد استثنائي من فرص العمل ارباك بين المحامين.. والصوافين: ننتظر اقرار (4) أنظمة متعلقة بالملكية العقارية اليوم.. وننتظر (11) لاحقا
عـاجـل :

«لولا» هالثالولة

أحمد حسن الزعبي
نحن أمة عبقرية في إخفاء أخطائها وتذويبها على نار المصطلحات وتصغيرها الى الحد الذي نحاول أن نُشعِرَ الآخر أن قطار الانجاز المحشور على سكّة التقدم كان تحصيل حاصل لولا «مانع زغنوط» لم يكن بالحسبان!..

تسأل صديقك الذي لم تره منذ زمن..»شو أخبار ابنك حمودة»؟...فيرد عليك بفخر جاب بالتوجيهي العام 92...تسأله: علمي ولا أدبي؟...وبكل فخر أيضا يجيب: علمي !...فتفرح له من قلبك: ما شااااء الله ...الله ريته ألف مبروك!..وين بدرس بالتكنولوجيا ولا بالأردنية؟..فتخفت نبرته فجأة: لا والله بالبيت..تفتح عينيك متفاجئاً..ليش؟؟ فيقول: مهو ظل عليه مادتين زغار الفيزيا والرياضيات .. (لولاهن) معدله 92 !..فتصمت وأنت في نفسك أن تتناوله «بكوعك لتحتّ أسنانه»...

كذلك عندما تذهب الأم لترى عروساً لابنها ، وتعود الى البيت بعيد المغرب، وجهها أحمر وجيب ثوبها محشو بمحارم القطّة وتوفي «الأهلية»..ويسألنها البنات شقيقات العريس بحضور الأخ المناضل..ها كيف شفتي العروس؟..ستصف الدرج والكنبايات والبرادي ودهان «الستوكو» وفناجين القهوة.. ثم يعدن البنات السؤال من جديد: «يمه شو بدنا بالبرادي ...شلون شفتي العروس»؟ ...عيونها خُضَر وهالوسع !..ثمها قد الخاتم !..شعرها للخصر...وجهها سبحان اللي خلقه ع الفرجار...فيتوسع بؤبؤ الأخ المناضل خمسة أضعاف... وقبل ان يبدي موافقته تقول: (لولا) هالثالولة اللي ع راس خشمها و (لولا) وحمة «الاسكدنيا» اللي فوق عينها.. ولا ما عليها حكي!! ...عندها تحس أن الست الوالدة قابلت المطرب «حسن الأسمر» بالخطأ وليس العروس..

**

حديث الخبراء الأسبوع الماضي لا يختلف عن المثالين السابقين ، عندما امتدح ادارة الحكومة لملف الاقتصاد مطمئنا نفسه بان الاقتصاد بخير ومصغّراً الاخفاقات والعقبات الى حد التلاشي,حيث يرى ان الاقتصاد بخير والنمو يتحسن ووضعنا تمام التمام...ولا يوجد أي عجز يذكر في موازنتنا ( لولا) خسائر شركة الكهرباء و(لولا) فوائد الديون الخارجية والداخلية...!!

يا حبيبي على هالــ(لولا) شو «زغيرة»....ما هو (لولا) خسائر شركة الكهرباء و(لولا) فوائد الديون...كان زمان صرنا (سويسرا)...ومن جانب آخر (لولا) المنح الخليجية و(لولا) حوالات المغتربين التي (هرّت) علينا العام الماضي..كان زمان شفتنا «زقوقح» مثل قبائل «الماساي» نعتاش على الضفادع والكراكع البلدية و نتحمم بــ»اللــــقن «...


(الرأي)