آخر المستجدات
450 شخصا يتنافسون على منصب أمين عام وزارة التنمية الاجتماعية مصدر مسؤول: باب الرحمة جزءٌ لا يتجزأ من “الأقصى” البدور : تعديلات " الجامعات " و "التعليم العالي " تطال اسس تعيين مجالس الامناء ورؤساء الجامعات “الضريبة” تتوافق مع “الأطباء” على تطبيق نظام الفوترة اعتصام المتعطلين عن العمل من المزار الشمالي مستمر رغم المضايقات ومحاولات فض الاعتصام جابر يجري تشكيلات ادارية واسعة في الصحة - اسماء الوحش ل الأردن 24 : لن نقبل بأي تعديلات تمس سلامة وصحة المواطنين في قانون المواصفات والمقاييس قرارات هامة لمجلس التعليم العالي .. دمج تخصصات واستحداث برامج و تعديل مسميات الحكومة تطلب من الوزارات والدوائر الرسمية تزويدها بأسماء من تزيد خدمتهم عن ال ٢٥ عاما اللجنة المكلفة بدراسة كلف الألبان لم تنهِ أعمالها ولا وقت محدد لذلك الشوبكي ل الأردن 24: الحكومة ستقوم برفع أسعار الكهرباء بالربع الأخير من العام الحالي في قضية المحامي وموظف الاحوال ..تفاصيل جديدة تضع علامات استفهام وتعجب كبيرة خلف الادعاءات والتهم ارشيدات ل الأردن 24: على الحكومة إنهاء ملف الباقورة والغمر قبل بداية تشرين الأول كي لا تجر لمفاوضات مع الكيان الصهيوني "المعلمين" : حديث المعاني عن تحسين الرواتب وهمي الكباريتي ل الأردن 24:على الحكومة ألّا تُخضع الاتفاقيات التي توقعها للاعتبارات السياسية والمزاجية التربية ل الأردن 24 : رفضنا طلبات المدارس الخاصة لرفع الأقساط جابر ل الأردن 24 : جميع اللجان العلمية سيتم حلها في شهر آب المقبل وبدأنا بأربع لجان السقاف: ارتفاع موجودات صندوق استثمار الضمان الى 10.7 مليار دينار بنسبة نمو بلغت حوالي 5% “الأرصاد” تحذر من خطورة التعرض المباشر لأشعة الشمس جابر يشكر كادر مستشفى جرش الحكومي لانقاذ ٥ أشخاص - أسماء
عـاجـل :

«راس عصفور»

أحمد حسن الزعبي
قامت أوروبا ولم تقعد ، بسبب فضيحة لحم الخيل الذي غزا أسواق الاتحاد الأروربي الاستهلاكية على انه لحم بقر...صحيح ان اللحم صالح للاستهلاك البشري كما قال وزير البيئة البريطاني «باترسون» لكن الأمر يتعلق بوجود «احتيال صريح.. فإذا كتب على منتج أنه لحم بقري وأنت في الواقع تشتري لحوم خيل فهذا خداع))..ولأن الأوربيين لا يؤمنون مثلنا بالقول (كله عند العرب صابون)...فالخداع عندهم أهم من الجريمة نفسها... وعليه فقد دعا مفوّض الصحة في الاتحاد الأوروبي الى اجتماع عاجل مع وزراء أوربيين ليبحثوا تداعيات الأزمة، والتفكير في سبل الخروج منها..!! أرأيتم؟! يسمونها أزمة!!..
في الأردن..لم يبق»جاموس» فاطس في البرازيل، أو «كركدن» موّات في البرتغال ..او عجل دنا أجله في اثيوبيا ،أو جرو يتيم «برومانيا» أو فيل متقاعد في الهند ...الا واحضروه الينا وكتبوا عليه «خروف رضيع / ذبح حسب الطريقة الإسلامية» مع اني متاكّد ان «الخروف الرضيع» هذا لم يرَ السكين الا وهو ممدّداً في مطابخ الأردنيين بعد ان يذوب الثلج عن اكتافه المغتربة..
وأقولها للأمانة ، لولا وجود مؤسسة الغذاء والدواء ممثلة بمديرها ابن الحلال «الدكتور هايل عبيدات» ووجود وزير الصحّة اللطيف د.عبداللطيف وريكات..لاستمر بطن الأردني مكباً لنفايات العالم الغذائية والدوائية، فلا يمرّ اسبوع الا ويضبطون شحنة أرز مسوّس، او حليب «....» او لحوم عفنة او مواد غذائية منتهية الصلاحية ، أو دجاج فاسد، أو براميل «بودرة لصناعة الشيبس» مليئة بالحشرات...بالمناسبة ما زال البحث جارٍ عن «3.5»طن من الدجاج اختفت في الأسواق حتى اللحظة...صحيح ان اللحم (الفاسد) هو الفاسد الوحيد الذي يتم إعدامه في بلدنا..لكن صدقوني أن جريمة من يسرق صحّة الناس لا تقل عن جريمة من سرق أموال ومستقبل الشعب..وعليكم الا تندهشوا اذا ما عرفتم ان من سرق أموال الشعب هو نفسه من سرق صحتهم...فــ99.9% من المستوردين هم من المتنفّذين و»مرّاق» الزمن وسرّاقه...
في أوروبا..تكركبت الدول الاعضاء من اجل لحم خيل «طازج مشفّى خالٍ من الدهون»..ماذا نقول نحن ولحم أكتافنا من «وفيات القارات الستّ» ...وفي بطوننا «حديقة حيوانات كاملة..بحميرها الوحشية والبلدية وسعادينها وغوريلاتها؟؟؟»..
لأ..وفوق ذلك ، ما زلنا نصرّ على اللحّام ان يقطّعها : «راس عصفور»..
غطيني يا كرمة العلي بحرام «جلد النمر».الراي